logo

أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم في المحاكم والمجالس القضائية ، لكي تتمكن من المشاركة ومشاهدة جميع أقسام المنتدى وكافة الميزات ، يجب عليك إنشاء حساب جديد بالتسجيل بالضغط هنا أو تسجيل الدخول اضغط هنا إذا كنت عضواً .





08-02-2022 11:22 صباحاً
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 09-03-2016
رقم العضوية : 4922
المشاركات : 158
الجنس :
قوة السمعة : 10
المستوي : ماستر
الوظــيفة : متربص

مفهوم الاهمال العائلي
هو تخلى أحد أفراد العائلة أو بعضهم عن الواجبات العائلية مادية كانت أو معنوية بالترك أو التقصير في الأداء مما قد يسبب أضرارا ويرتب آثارا تلحق بالعائلة سواء في العلاقة بين الزوجين أو بين الآباء والأولاد أو بين بقية الأقارب ممن تضمهم العائلة.
للإهمال العائلي تسميات عديد مثل :
التفكك الأسري، التصدع الأسري، الانحلال الأسري، ترك الأسر، هجر الأسر المشرع الجزائري لم ينص صراحة عن تعريف الإهمال العائلي، ولكنه ذكر له عدة صور منها :
- جنحة تتمثل في ترك أحد الوالدين دون سبب جدي للبيت الزوجي لمدة تتجاوز شهرين والتخلي عن كل و بعض إلتزاماته الأدبية أو المادية المترتبة عن سلطته الأبوية.
- إمتناع الزوج عن دفع النفقة أو الإعانات التي صدر بموجبها حكم قضائي، إلا إذا كانت الزوجة على علم بإعسار زوجها عند الزواج.
- كما أن تخلي الزوج عن زوجته الحامل لأكثر من شهرين دون عذر مقبول يشكل جنحة خطيرة يعاقب عليها القانون .

عرفها المشرع الجزائري في المادة 2 من قانون الأسرة :
والتي نصت بقوها : " الأسرة هي الخلية الأساسية للمجتمع وتتكون من أشخاص تجمع بينهم صلة الزوجية وصلة القرابة" .
من هذا النص يتضح أن المشرع الجزائري أخذ بمعنى الأسرة الموسعة بحيث تشمل الزوج والزوجة، وهو ما عبر عنه بصلة الزوجية، وتشمل الأبناء والأجداد والأعمام وحتى الأخوال وهو ما عبر
عنه بلفظ الأشخاص الذين نجمع بينهم صلة القرابة، وأشار أيضا إلى أن الأسرة في حياتها تعتمد على الترابط والتكافل وحسن المعاشرة والتربية الحسنة، وحسن الخلق ونبذ الآفات الاجتماعية .
الفئات الأكثر عرضة للإهمال :
1-الأطفال :
بشكل عام هم الأكثر ضحايا لهذا النوع من العنف، نظراً إلى كونهم العنصر الأضعف في الأسرة، ويحتاجون إلى الرعاية والاهتمام من قبل الوالدين، وليس بمقدورهم الاعتماد على أنفسهم، ولذلك فإنهم قد يكونون عرضه للإهمال بكل أشكاله.
2- الزوجات والنساء :
ربما يجدن أنفسهن عرضة للإهمال النفسي والعاطفي، وعدم الاهتمام من قبل أفراد الأسرة. ويزداد هذا الإهمال كلما زاد اعتماد المرأة على أفراد الأسرة الآخرين في قضاء حاجاتها الأساسية، كما هو الحال في المجتمع .
3-المسنون :
يمكن أن يكونوا عرضة للإهمال أكثر من غيرهم من أفراد الأسرة، وذلك بسبب حاجاتهم المستمرة إلى الرعاية والاهتمام المباشر وتقديم المساعدة.
4-العجزة والمعاقون والفئات الخاصة :
يتعرضون للإهمال الأسري نظراً إلى حاجتهم الشديدة إلى العناية المكثفة والمستمرة من قبل أفراد الأسرة الذين قد لا يكون بمقدورهم تقديم المساعدة المطلوبة، ويأتي ذلك متزامناً مع ندرة الخدمات المجتمعية الخاصة بهذه الفئات.
5- أفراد الأسرة الذين يعانون من تعدد الزوجات :
فمن المعروف أن تعدد الزوجات قد يؤدي إلى الإهمال من قبل الأب وخصوصاً إذا كانوا أطفال قاصرين فأنهم يكونون في حاجة مستمرة إلى وجود الأب بشكل دائم.

صور الإهمال الأسري :
- إهمال الحاجات البدنية :
رفض رعاية الطفل، كالتخلي عنه أو طرده أو الإشراف غير الملائم عليه، أو أهماله البدني كإهمال تغذيته أو العناية بملابسه أو جعله يعيش في الفقر والعوز.
- إهمال الحاجات التنموية والتطورية والعاطفية :
بمعنى تعريض الطفل للإهمال والإيذاء المستمرين وحرمانه من إمكانية تطوير نفسه فكرياً وعاطفياً مما قد يدفعه إلى الجنوح أو تعاطي المخدرات منذ نعومة أظفاره.
- إهمال الحاجات العلاجية :
من خلال رفض توفير الرعاية الصحية التي يحتاجها الطفل أو عدم تشخيص أمراضه أو عرضه على الأطباء بحيث يتعرض الطفل لأمراض خطيرة.
- إهمال الحاجات التعليمية :
وذلك بعدم إتاحة الفرص التعليمية المستمرة والمنظمة للطفل أو إهمال تسجيله في المدرسة أو العمل على غيابه عنها بشكل متكرر مع عدم وجود أسباب داعية لذلك.
- أشكال أخرى من الإيذاء :
مثل الاعتداء البدني، أو السجن في مكان ضيق أو الاعتداء اللفظي عليه أو الحرمان العاطفي أو أشكال العقاب المفرط أو المعاملة المؤذية جسدياً أو استغلاله بأي شكل من أشكال الاستغلال.

إهمال الأب وتخليه عن مسؤولية تربية الأبناء :
تتمثل هذه المشكلة في التخلي التام، أو التخلي الجزئي للأب عن المهمات المتعلقة به فيما يتصل برعاية الأولاد وإلقاء المسؤولية في ذلك على الأم.ويتفاوت موقف الآباء الواقعين في هذه المشكلة
فمنهم من يتخلى بصوره كاملة فلا يعلم عن أولاده شيئاً، ومنهم من يتخلى عن بعض الأدوار المهمة والتي تفترض طبيعتها أن يتولاها هو، فيحيلها على الأم أو تضطر هي للقيام بها.

اضافة رد جديد اضافة موضوع جديد




الكلمات الدلالية
الاهمال ، العائلي ،









الساعة الآن 10:08 PM