logo

أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم في المحاكم والمجالس القضائية ، لكي تتمكن من المشاركة ومشاهدة جميع أقسام المنتدى وكافة الميزات ، يجب عليك إنشاء حساب جديد بالتسجيل بالضغط هنا أو تسجيل الدخول اضغط هنا إذا كنت عضواً .





05-08-2023 07:35 مساءً
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 07-05-2013
رقم العضوية : 477
المشاركات : 225
الجنس :
الدعوات : 6
قوة السمعة : 30
المستوي : ليسانس
الوظــيفة : طالب

تعريف الجريدة الرسمية : 
هي نشرة حكومية يومية رسمية تهدف إلى نشر النصوص القانونية الرسمية الى جميع المواطنين.
التطورها التاريخي للجريدة الرسمية في الجزائر :
لقد صدر أول عدد للجريدة الرسمية باللغة الفرنسية يوم الجمعة 06 جويلية 1962 تحت عنوان "الجريدة الرسمية للدولة الجزائري JOURNAL OFFICIEL DE L'ETA ALGERIEN " ، والمؤلف من 12 صفحة وقد جاء في ملخص هذا العدد الأول : الإعلان عن نتائج استفتاء 01 جويلية 1962 حول تقرير المصير من قبل لجنة المراقبة المركزية، والرسالة الموجهة من الرئيس الفرنسي الى الرئيس المؤقتة للحكومة الجزائرية بتاريخ 3 جويلية 1962، والرسالة التي تم فيها الاعتراف باستقلال الجزائر ورد رئيس الحكومة المؤقتة عبد الرحمان فارس على الجنرال ديغول، كما ورد العديد من المراسيم والقرارات والأوامر من الصفحة السادسة حتى الصفحة الحادي عشر.

ثم تغيرت التسمية إلى "الجريدة الرسمية للجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية JOURNAL OFFICIEL DE LA REPUBLIQUE ALGERIENNE DEMOCRATIQUE ET POPULAIRE  في عددها الصادر يوم الخميس27 سبتمبر 1962 باللغة الفرنسية .

الملاحظ في الأمر هو أنّ العدد الصادر يوم الجمعة 26 أكتوبر 1962 قد حمل معه رقم العدد 01 من السنة الأولى للجريدة الرسمية رغم أنّ العدد الأول من السنة 1962 كان العدد الأول الذي صدر يوم الجمعة 06 جويلية 1962، والمعروف هو أنّ العدد الأول يبدأ مع كل سنة جديدة.

ولقد تأخرت الجريدة الرسمية في الصدور باللغة العربية حتى سنة 1964، وصدر أول عدد لها في يوم الجمعة 17 محرم عام 1384 هـــ الموافق لــ 29 مايو 1964 م وحملت تسمية " الجريدة الرسمية للجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية" باللغة العربية. ونصت المادة 02 من المرسوم رقم 64 -147 على أن " الجريدة الرسمية تحرر باللغة العربية ٕوتحتوي أيضا بصفة مؤقتة على نشرة باللغة الفرنسية " .

من مميزاتها أن صفحاتها كانت تحمل رقما متتابعا طوال السنة الميلادية، من 1 إلى آخر رقم صفحة من آخر عدد صدر في الشهر الأخير للسنة الميلادية أي 31 ديسمبر، كما أن رقم عددها لا يظهر إلا في الصفحة الأولى وليست هناك قواعد تحكمها وإنما تخضع للعرف الإداري وللجهة المشرفة عليها (مديرية الجريدة الرسمية ثم الأمانة العامة للحكومة)، وأوقف العمل بالترقيم المستمر للجريدة الرسمية وأصبح لكل عدد أرقاما خاصة بالصفحات، مع أن للرقم العام أهمية بالنسبة للباحث، إذ بمجرد معرفته رقم الصفحة يمكنه الحصول على النص الذي يبحث عنه بسهولة، إن الشيء الإيجابي السنوات الأخيرة بداية التسعينات هو إدراج رقم العدد في أعلى ووسط كل صفحة العدد، وهو عمل مسهل وله طابع عملي. ومع دخول الجزائر في مشروع الحكومة الإلكترونية سنة 2013 قامت برقمنة جميع أعداد الجريدة الرسمية الجزائرية من أول عدد صدر في 06 جويلية 1962 حتى يومنا هذا، وأصبحت متاحة على الموقع الإلكترروني للأمانة العامة للحكومة الجزائرية والإطلاع عليها من طرف أي شخص كان مجانا.

يعتمد موقع الأمانة العامة للحكومة الجزائرية محرك بحث متعدد المعايير ومزدوج اللغة ( عربي – فرنسي ) يسمح بالبحث الدقيق في مجموع النصوص القانونية الصادرة في الجريدة الرسمية للجمهورية الجزائرية منذ عددها الأول إلى اليوم، ويسمى نظام الإطلاع الآلي على التشريع و التنظيم وبالفرنسية واختصارا يسمى: برنامج سكالر Scaler وتسمح النتائج التي يعطيها بالحصول على المراجع و أرقام النصوص القانونية و تواريخها، ثم لمطالعة النص الكامل المرغوب فيه. ومن خلال بيانات البحث بالإمكان الرجوع إلى النسخة الرقمية ّ للجريدة الرسمية على الموقع أو النسخة التقليدية الورقية.

اضافة رد جديد اضافة موضوع جديد




الكلمات الدلالية
الجريدة ، الرسمية ، الجزائر ، الإستقلال ،









الساعة الآن 12:59 AM